2020-02-13 15:33:17

شفق نيوز/ اعلن وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر اليوم الخميس، ان واشنطن ستزيد عملياتها العسكرية بالتعاون مع الناتو في العراق.
يأتي هذا بعد يوم من اعلان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، جينس ستولتنبرغ، استئناف عمل بعثة التدريب في العراق، عقب تعليق أنشطتها التدريبية بشكل مؤقت مطلع يناير/ كانون الثاني الماضي.
وأضاف ستولتنبرغ، في تصريح صحفي أدلى به من مقر الناتو في العاصمة البلجيكية بروكسل، أن مهمة بعثة التدريب في العراق سوف تستأنف تنفيذ مهامها، "لكن يجب أن نكون مستعدين لتوسيع المهمة والمساهمة أكثر في ضمان أمن العراق".
وأشار إلى أن وزراء دفاع الناتو سوف يعقدون، الخميس، اجتماعًا في بروكسل، سوف يتناولون فيه قضايا مثل التطورات في أفغانستان، ومحاربة تنظيم داعش الإرهابي، إضافة إلى عمل بعثة التدريب في العراق ودور الناتو في الشرق الأوسط.
ولفت ستولتنبرغ، إلى أن الناتو ذهب إلى العراق بدعوة من حكومة بغداد، وسوف يبقى هناك طالما أرادت الحكومة العراقية ذلك.
وتضم بعثة الناتو في العراق، حوالي 500 مستشار عسكري.
وأعلن الناتو إيقاف أنشطتها في العراق في 4 يناير/ كانون الثاني الماضي، بعد مقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، ونائب رئيس الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس، في غارة أمريكية قرب مطار بغداد.

}