ثلاثة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عن ”محمد خضير“

Category: أمـن

Date: 2020-05-29T09:23:03+0000

شفق نيوز/ أعلنت الولايات المتحدة عن مكافأة تصل إلى ثلاثة ملايين دولار، لقاء معلومات عن مسؤول بتنظيم داعش، من شأنها المساعدة في "تقديمه للعدالة".

 أوضح برنامج "المكافآت من أجل العدالة"، التابع للخارجية الأمريكية، أن الشخص المعني أردني الجنسية، ويدعى "أبو بكر الغريب"، واسمه الحقيقي "محمد خضير موسى رمضان".

وأوضح البيان أن "رمضان" هو "أحد كبار قادة تنظيم الدولة.. وداعية أساسي للتنظيم".


وأضاف: "يعد رمضان واحدا من أطول مسؤولي الإعلام خدمة في داعش وأكبرهم وهو يشرف على العمليات الإعلامية اليومية للتنظيم، بما في ذلك إدارة المحتوى من شبكة أنصار داعش العالمية المتفرقة".

وتباع أن "الغريب" لعب رمضان دورا رئيسيا في عمليات "الدعاية المحرضة على العنف" من أجل دعوة الأفراد في جميع أنحاء العالم لـ"التطرف" وتجنيدهم وتحريضهم على العنف. 

وزعمت الخارجية الأمريكية أنه "أشرف على التخطيط لمقاطع الفيديو الدعائية والمنشورات والمنصات الإلكترونية التي تضمنت مشاهد التعذيب الوحشي والقاسي والإعدام الجماعي للمدنيين الأبرياء وتنسيقها وإنتاج الكثير منها".

كما اتهمه البيان بقيادة جهود لـ"تطهير التنظيم من الآراء المعتدلة"، حيث سجن أعضاء فرق دعاية "لم يلتزموا بتفسيره المتطرف للإسلام".


وأثارت مقاطع فيديو يعتقد أنها صادرة عن التنظيم ذعرا لدى المجتمع الدولي.

وتشرين الأول/أكتوبر الماضي، قتل زعيم التنظيم، أبو بكر البغدادي، خلال عملية عسكرية أميركية في شمال غرب سوريا.

وبعدما سيطر عام 2014 على ما يقارب ثلث مساحة العراق ومساحات شاسعة من سوريا، تكبد التنظيم خسائر متتالية قبل هزيمته العام الماضي وإخراجه من المدن والمناطق الرئيسية، لكنه يواصل شن هجمات اعتمادا على خلايا متفرقة.