2019-07-31 13:09:06

شفق نيوز/ اكدت ڤيان صبري رئيس كتلة الديمقراطي الكوردستاني في مجلس النواب العراقي، ان كتلته ستكون صوت الكورد الفيليين داخل البرلمان.
جاء ذلك خلال لقائها الهيئة التنسيقية العليا للكورد الفيليين.
وقالت صبري بحسب بيان للهيئة ورد لشق نيوز، إن الكورد الفيليين اول من لاقوا الظلم من النظام الدكتاتوري لم يشهدها التاريخ الحديث من تهجير قسري وتغييب لشبابهم وينبغي حسم الملف الفيلي واستعادة الحقوق، انتم جزء اصيل من شعب العراق ويجب اخذ دوركم الطبيعي".
وذكر البيان، انه "تم مناقشة قانون الانتخابات المجحف بحق الكورد الفيليين سواء بمجالس المحافظات او البرلمان وطالب وفد الهيئة التنسيقية من رئيس الكتلة العمل على تعديله فيما يخص جعله دائرة واحدة أسوة بالمكونات الاخرى ضمن قانون الكوتا كذلك زيادة عدد المقاعد لتكون مقعدين في بغداد ومقعدين لكل من واسط وديالى بما يتناسب الحجم السكاني للكورد الفيليين لاسيما ان بغداد اليوم فيها مايزيد عن ثمانية ملايين نسمة فمن غير المعقول لاوجود للفيليين فيه مع مناطقهم في جانبي الكرخ والرصافة وهي مااشارت اليه د ڤيان صبري".
كما تم المطالبة بتفعيل قرار المحكمة الجنائية العراقية العليا ٤٢٦ لعام ٢٠١٠ الذي اعتبر ماجرى على الكورد الفيليين جريمة إبادة جماعية جينوسايد وان تفعيلها فيها حلول لكل المعوقات التي لم تُحل بالرغم من مرور ستة عشر عاما على سقوط الصنم.
وأبدت صبري وباسم اعضاء كتلة الديمقراطي الكوردستاني ان يكونوا صوتهم داخل مجلس النواب واعادة كافة حقوقهم وهو واجب السلطة التشريعة والتنفيذية كونهم جزء اصيل من الشعب العراقي وكورد اصلاء من نسيج الأمة الكوردية".

وتابع البيان ان هناك وفدا برلمانيا وحكوميا سيتوجه الجمهورية الاسلامية لوضع حد لمعاناة الكورد الفيليين المقيمين في المخيمات،كما تم مناقشة ضرورة ان يكون للكورد الفيليين دور في إدارة مؤسسات الدولة ضمن الدرجات الخاصة وهو المشروع الذي تبناه الحزب الديمقراطي الكوردستاني ليأخذ الكورد في بغداد من اصحاب الكفاءات والخبرة دورهم الريادي بكافة المجالات.

 

YesIraq
}