سیاسة

rss

كوردســتانيات

أمـن

مجتـمع

اقتصـاد

عربي ودولي

القسم الفيلي

ريـاضة

منوعـات

تقارير وتحليلات

مقـالات

ما الذي حل بساحة التحرير بزمن الجائحة؟ جولة مصورة لشفق نيوز بمركز احتجاجات العراق

Category: تقارير وتحليلات

Date: 2020-04-20T18:01:34+0000
ما الذي حل بساحة التحرير بزمن الجائحة؟ جولة مصورة لشفق نيوز بمركز احتجاجات العراق

شفق نيوز/ أدت التداعيات المتعلقة بأزمة تفشي فيروس كورونا وحظر التجوال الذي فرضته السلطات الصحية والأمنية لمنع انتشاره، الى انحسار الاحتجاجات في العراق الى أدنى مستوياتها واكتفى المحتجون باعتصام على شكل مجموعات من بضعة افراد يتوزعون على خيام الاعتصام، بخاصة في مركز الاحتجاج الرئيس في البلاد ساحة التحرير.
تجولت كاميرا شفق نيوز، بساحة التحرير ورصد مشاهد المتظاهرين المتواجدين في الخيام الذين عبروا عن وضعهم الحالي وأسلوب عملهم بعد انحسار فيروس كورونا وزوال مخاطره، وأشاروا الى انهم بانتظار انتهاء ازمة الجائحة لإستئناف احتجاجهم.
وعبر احد المتظاهرين بالقول "المتظاهرون في الساحة الآن قليلو العدد واغلبهم التزموا بالتعليمات، نفذوا الحجر على انفسهم في خيام الاعتصام"، مشددا على ان "التظاهرات يجب ان تعود بعد انتهاء الحجر الصحي".
ورصدت شفق نيوز لافتات معلقة على الخيم، ترفض رئيس الحكومة المكلف مصطفى الكاظمي.
وقال مراسل شفق نيوز، إن خيم الاعتصام التي بقيت في الساحة يحتوي كل منها على ثلاثة اشخاص افراد فقط، وأن بمجمل ساحة التحرير لا تتجاوز اعداد المتواجدين الـ500 شخص.
وانطلقت احتجاجات كبرى في العراق ابتداء من الاول من تشرين الأول من العام الماضي وبدأت الاحتجاجات بمطالب خدمية ومن اجل فرص العمل ثم وبعد ان استعملت القوى الأمنية العنف المفرط ضد المتظاهرين وسقط الوف القتلى والجرحى تحولت المطالب الى إصلاحات جذرية واستهدفت في كثير من مطالبها أسس العملية السياسية كلها، بما فيها تغيير النظام الانتخابي وإعادة النظر بالدستور والانتخابات المبكرة وغيرها من المطالب الهامة.

related