2019-06-06 10:16:40

أربك نيمار جونيور نجم باريس سان جيرمان، حسابات منتخب البرازيل، بعد إصابته في ودية قطر التي أقيمت فجر اليوم الخميس.

وغادر نيمار الملعب بعد أقل من ربع ساعة، وهو يعاني من إصابة في كاحل القدم اليمنى.

وأشار رودريجو لاسمار طبيب منتخب البرازيل، إلى أن نيمار تعرض لالتواء شديد في الكاحل، وهو ما منعه من استكمال اللقاء الذي انتهى بفوز السامبا بهدفين لريتشارليسون وجابرييل جيسوس.

أما الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، فأشار في بيان رسمي إلى أن الفحوصات أثبتت تعرض نيمار لتمزق في أربطة الكاحل.

وأضاف البيان "نظرا لخطورة الإصابة، لن يكون أمام نيمار الوقت الكافي للتعافي والمشاركة في كوبا أمريكا".

وأكد البيان أن الجهاز الفني للمنتخب البرازيلي سيبدأ اعتبارا من اليوم الخميس، البحث عن بديل لنيمار جونيور لضمه إلى قائمة البطولة.

وسبق أن تعرض نيمار للإصابة في نفس المنطقة مرتين في العامين الأخيرين، ما أبعده عن الملاعب عدة أشهر، وحرم الفريق الباريسي من جهوده في مراحل حاسمة.

كما يعيش مهاجم برشلونة السابق فترة سوداء لاتهامه باغتصاب فتاة برازيلية في باريس، ويخضع لتحقيقات قضائية مكثفة.

YesIraq
}