2020-02-11 11:43:12

قالت تقارير صحفية إن نادي ليفربول الإنجليزي وضع بندا ”غريبا“ في عقد الألماني يورغن كلوب مدرب الريدز، الذي جدد عقده برفقة الفريق أخيرا حتى عام 2024.

وقاد كلوب نادي ليفربول لتحقيق 3 بطولات خلال عام 2019، إذ توّج بدوري أبطال أوروبا، كأس السوبر الأوروبي، وأخيرا كأس العالم للأندية التي أقيمت في قطر.

واقترب ليفربول من التتويج ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، البريمييرليغ، إذ يتصدر المسابقة بفارق 22 نقطة عن مانشستر سيتي، أقرب منافسيه، وحامل اللقب في النسختين الأخيرتين، وتتبقى له 18 نقطة من 13 مباراة كي يحسم البطولة رسميا، لتعود إلى ”أنفيلد“ بعد غياب استمر 30 عاما.
وحسب صحيفة ”ميرور“ البريطانية، فإن إدارة ليفربول وضعت بندا في العقد الجديد للألماني كلوب يسمح له بالرحيل دون أي تعقيدات مالية أو إدارية حال رغبته في ذلك.

وأشارت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم الثلاثاء، إلى أن مسؤولي ليفربول وضعوا بندا يسمح لكلوب بالعودة إلى بلده ألمانيا للتدريب هناك إذا رغب في ذلك، حتى ولو لم يكن عقده قد انتهى مع الريدز.

وتابعت بقولها: ”ترغب إدارة نادي ليفربول في جعل عملية الانفصال مع كلوب تسير بطريقة سلسة للغاية، في ظل الاحترام والتقدير الكبير الذي يحظى به المدرب الألماني في أنفيلد“.

وارتبط كلوب بتدريب نادي بايرن ميونخ الألماني، والمنتخب الوطني الألماني ”المانشافت“، من قبل في العديد من المناسبات، كما أشار من قبل إلى أنه يمكن أن يعود إلى ناديه السابق بوروسيا دورتموند حال حاجة الفريق إلى جهوده.

}