2019-08-23 08:37:16

شفق نيوز/ طالب رئيس لجنة الصحة والبيئة النيابية قتيبة الجبوري وزارة الخارجية بتسليم السفير الإيراني ببغداد مذكرة احتجاج شديدة اللهجة بسبب قيام ضابط إيراني بالاعتداء على سيدة عراقية في أحد المطارات الإيرانية.
وقال الجبوري في بيان "بكل أسف وألم شاهدنا صورا للأم العراقية التي اعتدى عليها بالضرب شخص أرعن تافه في أحد مطارات الجارة إيران، ومهما كان سبب هذا الاعتداء فلا يمكن ان يمر دون ان نتأكد بأن هذا النكرة قد تمت معاقبته ونال جزاءه العادل".
وأضاف الجبوري "نحن لاننظر الى هذه السيدة العراقية باعتبارها من النجف أو البصرة او صلاح الدين او اربيل، فهي في نظرنا أم عراقية نتشرف بها ونقبل التراب الذي تمشي عليه، وحتى اذا اعتذر منها معاون القنصل الإيراني في محافظة النجف الأشرف فهناك الحق العام الذي لن نتنازل عنه حتى نتأكد من أن المجرم الوضيع الذي اعتدى عليها قد نال العقاب الذي يستحقه، فالقضية ليست بهذه السهولة، فاتقوا غضب العراقيين من زاخو الى البصرة".
وكان شريط فيديو ظهرت فيه سيدة عراقية تقول إنها تعرضت للضرب من قبل ضابط إيراني في مطار مشهد، أثار غضبا واسعا، الأمر الذي استدعى تعليقا رسميا من بغداد.
وظهرت السيدة، في الفيديو الذي نشره ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، وهي تتحدث عن واقعة تعرضها للضرب وسقوطها على الأرض.
ووثق الفيديو أثار كدمات واضحة قرب عين السيدة الخمسينية، التي أكدت أنها لم تعرف سبب تعرضها للضرب، متحدثة عن سوء معاملة أبداه الضابط الإيراني.
وكان معاون القنصل الايراني في النجف زار منزل السيدة وقدم اعتذارا عن الحادث.

}