2019-05-22 17:20:59

شفق نيوز/ قال موقع "ديبكا" الإسرائيلي إن مندوبين أميركيين وإيرانيين موجودون في قطر أو العراق بهدف التوصل إلى اتفاق يخفف التوتر المتصاعد بين الولايات المتحدة وإيران.
وأضاف الموقع أن قطر أو العراق تستضيف ممثلين أو مندوبين عن كل من الولايات المتحدة وإيران، للتباحث فيما بينهما بهدف التوصل إلى اتفاق يرضي الطرفين، ويخفف من حدة التوتر المستمر بين البلدين.
وبحسب الموقع الاستخباراتي فإن الاتصالات السرية الأولية بين طهران وواشنطن لا تبشر بتخفيف التوتر العسكري أو المناوشات بين الجانبين، رغم أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قال إنه لا يريد الحرب مع إيران، وهو ما قاله المرشد الإيراني علي خامنئي من أنه لن تكون هناك حرب مع الولايات المتحدة.
وكان رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني حشمت الله فلاحت بيشه قد دعا قبل أيام إلى حوار إيراني أميركي في العراق أو قطر، يكون هدفه إدارة التوتر المتصاعد في المنطقة.
وقال فلاحت بيشه -في تغريدة على تويتر- إن هناك جهة ثالثة تستعجل قيام حرب وتدمير المنطقة، رغم أن المسؤولين الأميركيين والإيرانيين نفوا أن تكون هناك حرب بين واشنطن وطهران.
وشهدت الأزمة بين الولايات المتحدة وإيران تصعيداً خلال الأسبوع الماضي، بعدما أرسلت واشنطن حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن" مع عدد من قاذفات "بي-52" إلى الخليج، قبل أن تزرع منظومة صواريخ باتريوت الدفاعية في المنطقة.
وباتت العلاقات بين واشنطن وطهران أكثر توترا في أعقاب قرار ترامب هذا الشهر محاولة وقف صادرات إيران النفطية تماما وتعزيز الوجود الأميركي في الخليج، ردا على ما قال إنها تهديدات إيرانية.

}