2019-09-01 12:39:46

شفق نيوز/ كشف تحالف سائرون، المدعوم من قبل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الأحد، عن وجود ضغوطات أمريكية لمنع شراء العراق أسلحة متطورة، لمنظومة الدفاع الجوي وغيرها.

وقال النائب عن التحالف ستار العتابي لشفق نيوز ان "العراق يمر بتحديات خطيرة وكبيرة، منها قصف طائرات لمقرات الحشد الشعبي ومخازن الاسلحة والعتاد، وكذلك الهجمات الداعشية هنا وهناك، فهذه التحديات تتطلب ان يكون بحوزة العراق اسلحة متطورة، سواء السلاح الجوي او غيره".

وبين العتابي انه "يمكن للعراق شراء هكذا صفقات سلاح من روسيا او الصين، وغيرها الكثير من الدول، التي لديها استعداد، بالتعاون مع العراق، بهذا الجانب"، مستدركا "هناك ضغوطات أمريكية لمنع شراء العراق أسلحة متطورة".

وأضاف النائب عن تحالف سائرون ان "على الحكومة العراقية عدم الرضوخ لأي ضغوطات أمريكية، وان قرار عقد صفقات السلاح مع الدول قرار عراقي سيادي، لا يمكن لاي جهة خارجية التدخل به، ولن نقبل باي تدخلات بهذا الشأن".

وكشفت لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي، يوم السبت، عن وجود حوارات عراقية – روسية لشراء منظومة اس 300 من موسكو.

وقال رئيس اللجنة محمد رضا الحيدري لشفق نيوز ان "هناك مباحثات ووفود تذهب الى روسيا من أجل التعاقد على اسلحة القوة الجوية او طيران او الدفاع الجوي، لكن هناك تأثيرات من قبل الولايات المتحدة الأمريكية على صفقة شراء العراق الاسلحة من باقي الدول".

وبين الحيدري ان "الولايات المتحدة الامريكية لم تطبق بنود الاتفاقية الأمنية، المتعلقة بحماية الاجواء العراقية، خصوصا مع وجود خروقات خطيرة وكبيرة، من قصف مخازن الاسلحة العراقية، التي هي خزين لمقاتلة ارهابيي تنظيم داعش".

وأكد انه "على العراق في الوقت الحاضر ان يسرع بالتعاقد مع روسيا لشراء اسلحة دفاع جوي متطورة، لو تعاقدت بغداد مع موسكو على منظومة اس 300، بأربعة كتائب فهي كافية لتغطية كافة العراق، وهذه الصفقة تعادل صفقة الـ f16، خصوصا نحن في الوقت الحاضر ليس بحاجة لهكذا طائرات، فنحن لا ننوي مهاجمة اي دولة".

FaceIraq
}