2019-07-03 11:47:30

شفق نيوز/ كشفت سرايا السلام التابعة لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر عن تغيير اسمها بعد قرار لرئيس الحكومة عادل عبدالمهدي لتفكيك الفصائل الشيعية ودمجها بالمؤسسة العسكرية العراقية.
وقال المتحدث باسم السرايا، صفاء التميمي خلال تقرير نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، "من اليوم قمنا بتفكيك سرايا السلام، وأصبحت الآن قوة منفصلة عن مقتدى الصدر".
واضاف، "من الآن فصاعدا سنعرف بالسرية 313 و314 و315، وسنتخلى عن اسم سرايا السلام، مع أننا نحبه، لكننا سنتماشى مع الإجراءات، وسنكون تحت تصرف رئيس الوزراء".
وأصدر رئيس الوزراء العراقي، وهو القائد العام للقوات المسلحة، عادل عبد المهدي، في الاول من الشهر الجاري، أمراً خاصاً بالحشد الشعبي نص على إغلاق جميع مقراتها داخل المدن وخارجها، موجها بالانخراط في القوات النظامية.
وجاء في الأمر الديواني الذي يتضمن 10 نقاط "ضرورة إنهاء المظاهر المسلحة وارتباط الحشد رسمياً بالقائد العام للقوات المسلحة وإنهاء جميع التسميات التي كانت تستعمل خلال فترة الحرب على داعش، واستبدالها بـتسميات عسكرية ( فرقة، لواء، فوج..إلخ)".
وبموجب المرسوم، فقد منع رئيس الوزراء العراقي الفصائل المسلحة التي تختار العمل السياسي من حمل السلاح، وكذلك أمر الأجنحة العسكرية للفصائل بقطع أي علاقة بالأجنحة السياسية.
ويلزم المرسوم جميع الفصائل المسلحة بتطبيق اللوائح الجديدة بحلول 31 يوليو الجاري.

}