2019-08-21 17:56:15

شفق نيوز/ كشف السياسي العراقي البارز مثال الالوسي، اليوم الأربعاء، عن اتخاذ قادة المليشيات المسلحة في العراق اجراءات أمنية مشددة، خوفاً من استهدافهم من قبل الطيران المسير.
وقال الالوسي، لشفق نيوز، انه "بعد تحقيق ضربات جوية ناجحة من قبل الطيران المسير، ضد اهداف ايران في العراق، والتي هي عبارة عن مخازن اسلحة تابعة لمليشيات مسلحة، يقودها الحرس الثوري الايراني، بقيادة قاسم سليماني".
وبين ان "بعد ضربات اهداف ايران في العراق، اصبح قادة المليشيات المسلحة في العراق في حالة رعب كبيرة، فهم يخشون استهدافهم واغتيالهم من خلال هذه الطائرات، حتى اتخذوا اجراءات أمنية مشددة لحماية حياتهم، وقاموا باخراج عوائلهم الى خارج العراق".
يأتي هذا بعد ان حمّل ابو مهدي المهندس نائب قائد الحشد الشعبي في العراق الولايات المتحدة مسؤولية استهداف مقاره التي شهدت 4 منها مؤخرًا انفجارات كبيرة لا يزال يلفها الغموض.
واتهم المهندس، الولايات المتحدة بالتواطؤ مع إسرائيل وإدخال طائرات مسيرة إلى العراق لقصف مقرات الحشد الشعبي، فيما هدد باستهداف طائراتها في الأجواء العراقية.
وانفجر مخزن للعتاد تابع للحشد الشعبي، مساء الثلاثاء، داخل قاعدة بلد الجوية في صلاح الدين، شمال العراق، في تفجير هو الرابع من نوعه خلال الشهر الجاري.

FaceIraq
}