صور الخميني وخامنئي تعود لبغداد بـ"حلة جديدة" (صور وفيديو)

Category: سیاسة

Date: 2020-05-19T18:08:46+0000

شفق نيوز/ تستعد فصائل عراقية، لإحياء "يوم القدس العالمي" الذي يحتفى به في ايران وفي بعض البلدان في آخر جمعة من شهر رمضان من كل عام، وهو اليوم الذي دعا إليه الزعيم الايراني الراحل الخميني.

وقد لوحظ في العاصمة العراقية بغداد، ابتداء من اليوم الثلاثاء، انتشار صور كبيرة علقت على مجسرات في شارع فلسطين في الرصافة من بغداد.

وجمعت تلك الصور أربع شخصيات هم كل من الخميني، والمرشد الإيراني علي خامنئي، فضلا عن قائد "فيلق القدس" السابق قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي السابق أبو مهدي المهندس.

وقتل سليماني والمهندس في ضربة جوية أمريكية قرب مطار بغداد الدولي في الثالث من كانون الثاني/يناير الماضي  اللذان قتلا في غارة أمريكية قرب مطار بغداد الدولي في شهر كانون الثاني الماضي.

ودون تحت الصور المعلقة عبارة "سنصلي في حرم القدس قريبا".

ولطالما علقت فصائل شيعية موالية لإيران صور الخميني وخامنئي في العاصمة بغداد ومحافظات وسط وجنوبي البلاد ذات الأكثرية الشيعية.

غير أن الصور الكبيرة علقت هذه المرة بحلة جديدة لتضم سليماني والمهندس أيضاً.

وكانت صور رموز إيران المعلقة في البلاد هدفاً للحراك الشعبي العراقي على مدى أشهر، حيث أضرم المتظاهرون النيران فيها احتجاجا على ولاء الكثير من فصائل وساسة البلاد لإيران بدلاً من بلادهم وكذلك امتعاضاً من نفوذ طهران المتزايد في البلاد ورعايتها للأحزاب المقربة منها والمتهمة بالفساد وسوء الإدارة.

ويوم القدس العالمي أو اليوم الدولي لمدينة القدس، هو حدث سنوي يعارض احتلال إسرائيل للقدس؛ ويجري فيه حشد وإقامة المظاهرات المناهضة لاسرائيل في هذا اليوم في بعض الدول العربية والإسلامية، وفي المجتمعات الإسلامية والعربية في دول العالم، وبخاصة في إيران اذ كانت أول من اقترح المناسبة. وهو يعقد كل سنة في يوم الجمعة الأخيرة من شهر رمضان، وهو ليس يوم عطلة دينية إسلامية؛ ولكنه حدث يتسم في العادة بطابع سياسي.