2019-12-30 19:57:52

شفق نيوز/ قال المبعوث الأميركي إلى إيران برايان هوك، إن بلاده ستستمر في الرد على أي هجمات تستهدف المصالح الأميركية في المنطقة، مشيرا إلى أن الجيش الأميركي موجود في العراق بناء على طلب من الحكومة، وهناك قوات عسكرية أميركية في بعض القواعد من أجل مساعدة العراقيين في مكافحة الإرهاب.

وأضاف هوك في مقابلة مع قناة الحرة، أن واشنطن لن تتسامح مع الانفلات الإيراني في المنطقة وفي العراق، الذي لا تهتم بمصلحته وإنما تريد الهيمنة عليه.

وأكد هوك الحاجة لردع أعمال الإرهاب الإيرانية في منطقة الخليج، وضرورة فرض عقوبات على طهران خاصة بسبب القتل الذي مارسته ضد أبناء شعبها.

وكشف أن وزير الدفاع الأميركي مارك أسبر كان قد أبلغ الجانب العراقي قبل شن الضربات على مواقع كتائب حزب الله في العراق، مشيرا إلى أن هذه الضربات تعزز الأمن العراقي ضد هجمات بعض الميليشيات الإيرانية التي قتلت أيضا عددا من الجنود العراقيين في الآونة الأخيرة.

وأشار هوك إلى أن النظام الإيراني يواجه أسوأ أزمة اقتصادية في 2019، وفي 2020 سيواجه فترة أصعب، مشيرا إلى أن الشعب الإيراني أيضا يتظاهر ويطالب بإزالة نظام قمعي عمره 40 عاما.

وشنت القوات الأميركية سلسلة غارات الأحد، على قواعد تابعة لكتائب حزب الله العراقي، ما أدى إلى سقوط 25 مقاتلا.

وجاءت الضربات الأميركية بعد يومين من هجوم صاروخي على قاعدة عراقية تتواجد فيها قوات أميركية، وأدى للمرة الأولى إلى مقتل متعاقد أميركي في العراق.

FaceIraq
}