2019-07-01 19:26:04

شفق نيوز/ اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، السلطات الإيرانية بالسعي للحصول على قنبلة نووية والكذب من أجل تحقيق ذلك، متعهدا بألا يسمح لإيران بامتلاك هذا السلاح.

وقال نتنياهو، خلال احتفالية لتكريم وحدات احتياط عسكرية متفوقة، أقيمت في مقر رئاسة الوزراء بالقدس، حسبما نقله مكتبه الإعلامي "أعلنت إيران اليوم أنها تخرق التزاما واضحا تعهدت به، عندما قامت بتخصيب اليورانيوم بكمية تجاوزت 300 كيلوغرام. إيران تمضي قدما بشكل ملموس نحو تصنيع الأسلحة النووية".

وأضاف "عندما كشفنا النقاب عن الأرشيف النووي السري الإيراني، أثبتنا أن الاتفاقية النووية التي أبرمت مع إيران بأكملها مبنية على كذبة كبيرة. حتى إيران تعترف بذلك الآن. وسيتم قريبا كشف النقاب عن المزيد من الأدلة التي ستثبت أن إيران كذبت طول الوقت".

وتابع نتنياهو "أقول مرة أخرى إن إسرائيل لن تسمح لإيران بتطوير الأسلحة النووية. وفي هذا اليوم، أقول لجميع الدول الأوروبية: التزموا بتعهداتكم".

وختم نتنياهو حديثه عن الموضوع بالقول "لقد التزمتم بالتحرك عند قيام إيران بخرق الاتفاقية النووية. قد التزمتم بتفعيل آلية العقوبات الأوتوماتيكية التي حددها مجلس الأمن. إذن، أقول لكم: قوموا بذلك".

وأعلنت إيران، في وقت سابق من اليوم، عن تجاوزها الحد المسموح لاحتياطاتها من اليورانيوم المخصب (300 كيلوغرام)، في إطار إجراءاتها الخاصة بخفض التزاماتها في إطار الاتفاق النووي، ردا على انسحاب الولايات المتحدة من هذه الصفقة وفرضها عقوبات كثيرة موجعة على طهران.

}