2019-08-13 18:20:50

شفق نيوز/ أعلن مدير مكتب انقاذ المختطفين الايزيديين لدى داعش، اليوم الثلاثاء، عن تمكن المكتب من انقاذ ثلاثة اشخاص اخرين.

وكان تنظيم داعش قد اجتاح قضاء سنجار في الثالث من اب عام 2014 وقام بمجازر جماعية ضد سكانها من الكورد الايزيديين وسبى النساء والفتيات.

وقال حسين قائدي لوسائل اعلام كوردية محلية، انه على الرغم من اعلان القضاء على داعش في سوريا والعراق ولكن هناك ما يزال اكثر من 2900 شخص ايزيدي مختطف لديه، لافتا الى ان البحث عن هؤلاء المختطفين لازال مستمرا وان فرق المكتب مستمرة في عمليات البحث والقيام بتحريرهم.

واضاف ان الاشخاص الثلاثة الذين تم تحريرهم كانوا مختطفين منذ خمس سنوات من قبل داعش، لافتا الى انهم من اهالي قرية كوجو، موضحا ان رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني قرر استمرار عمل المكتب لغاية تحرير اخر مختطف لدى التنظيم.

وعن اخر احصاءات المكتب بهذا الصدد اكد قائدي ان اكثر من 3450 شخصا حرروا لحد الان، مبينا ان اكثر من 2900 شخصا مازالوا بقبضة داعش.

واشار قائدي الى ان الاشخاص المحررين هن 3 فتيات باسماء "أ ب خ" وعمرها 19 سنة، و"أ د ب" وعمرها 16 سنة، وايضا "و ع ع" وعمرها 18 سنة، تم تحريرهن من قبضة عناصر التنظيم في سوريا.

}