2019-10-02 08:54:51

شفق نيوز/ قال رئيس حكومة اقليم كوردستان مسرور بارزاني يوم الاربعاء ان العلاقات بين اربيل وبغداد سائرة نحو المزيد من التطور والانتعاش، واصفا تلك العلاقات بأنها جيدة.

وقال بارزاني في كلمة له خلال مؤتمر بجامعة كوردستان في اربيل حول العلاقات بين اربيل وبغداد، ان الحوارات بين حكومة الاقليم والحكومة الاتحادية ترتكز "على اربعة امور منها الموازنة المالية، وقد حققنا تقدما ملحوظا في هذا الاطار، ولكن نريد ان نطمئن بان تكون خطواتنا دستورية، وان نطبق مواد الدستور بهذا المجال"، مردفا بالقول "نحن نريد تثبيت حقوق كوردستان الدستورية ضمن ايرادات العراق".

وحول الامر الثاني قال رئيس حكومة الاقليم "نرغب بحل قضية المناطق المتنازع عليها عبر خارطة الطريق التي وضعتها المادة 140 من الدستور"، مشددا على انه "لا ينبغي ادارة تلك المناطق بشكل منفرد".

ومضى بالقول "نؤكد على المشاركة السياسية الحقيقة في ادارة العراق".

واما الامر الرابع فقد قال بارزاني "نريد ان نطمئن على ان تكون لقوات البيشمركة مكانة ضمن منظومة الدفاع العراقية، وان يتم تزويدها بالأسلحة والمستلزمات العسكرية".

واكد ان "العلاقات بين اربيل وبغداد جيدة والفرصة متاحة لحل الخلافات"، مردفا بالقول ان "الحكومة الاتحادية منفتحة علينا، وقد ارسلت جزءا من ميزانية اقليم كوردستان".

واشار الى ان "نفط كركوك نصدره بشكل مشترك"، لافتا الى انه يتعين حل قضية النفط والغاز وفق الدستور، وان تصان وتراعى حقوقنا كإقليم".

ومضى بارزاني بالقول "اسسنا لعلاقة ودية مع رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي يجب ان نعمل سوية لكوردستان وعراق قويين".

وتابع بالقول ان "الحوارات مع الحكومة الاتحادية مستمرة وتسير بشكل جيد، ونريد ان تكون العلاقات مبنية على الثقة والاستقرار"، مؤكدا رغبة اقليم كوردستان بالتوصل الى اتفاق طويل الامد بما يتعلق بالموازنة الاتحادية.

FaceIraq
}