2019-07-09 21:22:23

أمراض القلب والشرايين الأكثر شيوعًا، أنواعها، وكيف نتعامل معها؟ 

تعتبر الأمراض التي تصيب القلب والشرايين والأوعية الدموية أحد المسببات الرئيسية للوفاة في العالم، ووفقاً للإحصائيات، فإنها مسؤولة عن ثلث مجموع الوفيات العالمي.

تصيب أمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية النساء والرجال على حد سواء، ويعود ذلك الى النظام الحياتي الخاطئ الذي يتبعه معظم الناس، من التدخين الى شرب الكحول وزيادة الوزن وقلة النشاط الحركي، كل ذلك يؤدي الى الإصابة بها وحدوث مضاعفاتها.

أمراض القلب والشرايين الأكثر شيوعًا

يعتبر القلب من أهم الأعضاء الحيوية الموجودة في جسم الإنسان، لذلك فإن الحفاظ على صحته يعتبر أولوية قصوى حتى يتمتّع الإنسان بصحة جيدة وعمر طويل. تصاب الشرايين والأوردة بالعديد من الأمراض الناتجة عن بعض الممارسات اللاصحية التي ينتهجها الإنسان خلال حياته، سنستعرض معكم في هذه الفقرة بعضًا من أبرز الأمراض التي تصيب القلب والشرايين، وبعض النصائح الصحية للوقاية منها.

 

تصلّب الشرايين الطرفية

حالة انسداد الشريان بسبب تجمع مواد شحمية ودهنية على طول جدران الشرايين، فعندما تتفاعل هذه المواد المتأكسدة مع جدار الشريان، وتترسب الدهون وتتجمع الصفائح الدموية والمواد الليفية على جدار الشرايين تسبب تضيقها إنسدادها.

وينتج عن انسداد الشريان الطرفي ما يُعرف بمرض الشريان المحيطي، ويرافق هذا المرض الألم، والخدران، وربما الإصابة بالعدوى.

أما العوامل التي تزيد من خطر الإصابة به فتتنوع بين  التقدم في العمر، التدخين ، تناول الأطعمة غير الصحية والغنية بالدهون ،عدم ممارسة التمارين الرياضية، زيادة الوزن والسمنة، الإصابة بمرض السكري، أو الضغط، أو ارتفاع الكولسترول.

انسداد الشريان السباتي

حالة انسداد وتضيّق في الشريان السباتي المسؤول عن نقل الدم الى الدماغ، مما يؤدي الى حدوث جلطات صغيرة والتي تسفر بدورها عن وقوع السكتة الدماغية.

وتتلخص أسباب الإصابة بالمرض بالتدخين بأي شكل من أشكاله، ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية والدهون المشبعة والسكر داخل مجرى الدم، بالإضافة الى ارتفاع ضغط الدم، والإلتهابات مثل التهاب المفاصل.

أما أبرز الأعراض التي يشعر بها المصاب بالمرض فتكون على شكل خدر وضعف مفاجئ في الوجه أو الأطراف، وغالبًا ما يكون في جانب واحد فقط من الجسم، صعوبات في التحدث والفهم، صعوبات في النظر في عين واحدة أو كلتا العينين، الشعور بالدوار وفقدان التوازن، بالإضافة الى الشعور بصداع شديد مفاجئ بدون أي سبب.

الجلطات الوريدية

هي عبارة عن تخثّر للدم في الأوردة العميقة والمتواجدة في جميع أنحاء الجسم، وأكثر حدوثاً في أوردة السّاقين. ينتج عنها إعاقة كاملة أو جزئية في عودة الدم إلى القلب، بالإضافة إلى أنّها تؤدي إلى الوفاة إذا ما وصلت إلى الرئتين أو تسببت في حدوث نوبة قلبيّة حادّة.

أمّا أسباب الإصابة بالمرض فتنتج عن عدة عوامل منها بطئ عودة الدم الى القلب وهو الذي ينتج عن قلة الحركة، أيضاً تجمع الدم في الأوردة نتيجة عدم الحركة ومشاكل التجلط التي تحدث بسبب عدة أمراض، كذلك حدوث فشل في صمامات الأوردة خاصة في مراحل الحمل عند الإناث، كل هذه الأسباب تؤدي الى تجمع الدم في الأوردة.

دوالي الساقين

هذا المرض يصيب الأوردة السطحية للساقين مسبباً توسعها وتعرجها وتظهر بأشكال مختلفة مما يتسبب بتشوه الساقين مع إمكانية ظهور مجموعة أعراض ومضاعفات نتيجة وجود تلف في الصمامات الوريدية حيث أن كل الأوردة سواء السطحية أو العميقة أو الثاقبة مزودة بصمامات ثنائية تعمل على توجيه الدم في الساقين من السطح نحو العمق ومن أسفل الى أعلى باتجاه القلب وباتجاه واحد.

وبالحديث عن كيفية الإصابة به، فتعتبر الإصابة بجلطات سابقة من أبرز العوامل التي تسبب الإصابة بدوالي الساقين، كما أن الوقوف لفترات طويلة، الإصابة بالسمنة وزيادة الوزن، زيادة مستوى الكوليسترول في الدم، التقدم في العمر، جميعها أسباب تسهم بالإصابة به أيضًا.

الوقاية ونصائح صحية لحياة مثالية

هناك الكثير من العادات الصحية التي تساهم بشكل كبير في الوقاية من أمراض القلب والشرايين. الدكتور عمر نادر يونس اخصائي جراحة و قسطرة الشرايين و الاوردة ودوالي الساقيين و زراعة الكلى تحدث لنا عن بعض الممارسات الصحية التي تعمل على الوقاية من هذه الأمراض، حيث بين الدكتور عمر أن تغيير نمط المعيشة، بما يتضمن الغذاء الصحي وممارسة الرياضة بشكل كاف وكذلك تجنب تناول الكحول والتوقف عن التدخين وانقاص الوزن الزائد ، بالإضافة الى اتباع نصائح الطبيب المعالج بحذافيرها والإلتزام بالعلاجات الدوائية الموصى بها تساهم بشكل فعّال في الوقاية من هذه الأمراض ومنع تطورها ووصولها الى مراحل متقدمة.  

العلاج

يعتمد علاج هذه الحالات على عمر المريض والوضع الصحي العام للمريض والامراض المصاحبة. فالعلاج ممكن بالقسطرة أو الجراحة والخيار الأفضل يختلف من مريض الى اخر وجميع هذه العلاجات متوفرة في مستشفى الاردن.

لمزيد من المعلومات يرجى التواصل مع العيادة على هاتف: +962 77 5465059 او  562 6538009626

 او زيارة الموقع الإلكتروني  www.jordanvascular.com 




}