2019-06-27 11:31:27

شفق نيوز/  كشف النائب عن نينوى احمد الجبوري عن ان الحريق الذي حصل قرب معمل كبريت المشراق جنوب الموصل طال مخلفات للكبريت تقدر بمليون طن.

وقال الجبوري في مؤتمر صحفي ان "الحرائق مستمرة في نينوى، واخرها حرائق كبريت المشراق، وسبق لهذه الحادثة ان حصلت قبل شهر بحريق بسيط وطالبنا باتخاذ اجراءات احترازية، لكن لم يحصل شيء، وحصل امس ما حصل من حريق وصل الى مخلفات الكبريت التي هي اكثر من مليون طن".

واضاف "استطاعت الاهالي ابعاد النيران عن المخلفات الكبيرة، لكنها وصلت الى الابار الكبريتية والتي ما زالت تحترق وتسببت بحالات اختناق كثيرة"، مبينا ان "الحكومة منشغلة بالكابينة الوزارية وطالبنا بارسال الصحة والبيئة والوزارات المعنية للمحافظة لكن لم يحصل شيء".

واشار الجبوري الى ان "هذا التماهل سيؤدي الى انتشار الحرائق لمناطق ومحافظات اخرى"، موضحا ان "الخطر مازال قائما في كبريت المشراق لان الحرائق الكبريتية ما زالت مستمرة رغم اطفاء السنة اللهب السام".

وتابع ان "الدخان وصل الى محافظات اخرى، وبحال لم تستطع الحكومة فعل شيء فعليها الاستعانة بالمجتمع الدولي، وان تكون واضحة"، مطالباً "رئيس الوزراء بمعالجة المشكلة، ونحمله المسؤولية الكاملة بحال حصول كارثة انسانية، لان اعمدة الدخان من الابار الكبريتية مازالت مستمرة وتنتشر لمسافات كبيرة وهي تسبب خطورة بيئية على البشر والمحاصيل".

واكد الجبوري ان الامر يحتاج الى "اجراءات سريعة تتمثل بردم تلك الابار بخرسانات كونكريتية، فهو الحل الوحيد للسيطرة على الدخان المنتشر".

YesIraq
}