سیاسة

rss

كوردســتانيات

أمـن

مجتـمع

اقتصـاد

عربي ودولي

القسم الفيلي

ريـاضة

منوعـات

تقارير وتحليلات

مقـالات

الفاشستية

Category: مقـالات

Date: 2020-07-19T17:05:30+0000
الفاشستية

نشأت في ايطاليا قوة حزبية نظريتها السياسية هو اعتماد الطبقات الوسطى والعمالية لبناء المستقبل لايطاليا استنادآ لاعادة امجاد الماضي ولكون ايطاليا كدولة استعمارية كانت تحتل ليبيا واثيوبيا فقد كانت الخطوات الاولى للحزب الفاشستي بقيادة موسوليني هو استعادة السيطرة على ليبيا واثيوبيا بعد التحالف مع المانيا وتشكيل كتلة تسمى المحور ضد التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة سميت حلف شمال الاطلسي ولما حقق المحور انتصارات مبكرة في اوربا وضمنت حياد الاتحاد السوفيتي في معاهدة شاتو بريان التي فيها اقرت تسليم موسكو سنويآ ثلاثة ملايين طن حنطة الى المانيا النازية  المهم ان موضوعنا هو ان غاية ايطاليا الفاشستية هو اعادة امجاد الماضي باعتماد حزبي حديدي تجاوزت كل حدود النظريات السياسية في ايطاليا واوربا .

اذن اليوم النظرية التي يقودها العدالة والتنمية الذي اتضح انه يريد اعادة امجاد الماضي للدولة العثمانية دون التفكر بالعدالة للشعوب التي كانت منضوية تحت راية بني عثمان فدخلوا ( قطر ) ثم ليبيا والاتجاه الى لبنان واليمن والعراق فلم تجد التأييد الشعبي المرحب .

فألمشكلة ان الغاية المخفية هي حاجة الدولة التركية للنفط وهو محور التحركات الحالية فسابقآ كانت الدولة العثمانية تسعى لنشر الاسلام متمسكة بقوة بدينها واليوم تركية دولة علمانية تعيش على السياحة وتجيز المواخير والخمور والدعارة والمثلية وهذا مالايمكن لغالبية الشعوب التي كانت خاضعة لهم بالقبول بها وها كردستان الاقليم تعطيهم حصة من النفط الخام وتودع اموالها لديهم وتستورد حتى اوراق التنظيف منها لابل عشرات الالاف يهدرون الاول سواء في العلاج الطبي او السياحة في تركيا ولكنها غير مقتنعة بأن تدفع حتى السعر الرمزي للحصول على البترول والذي يجري ليست الاخوة والعقيدة والقوة العسكرية وانما النفط فكل ستة اشهر يهددوننا بقطع الماء او هدم سدة الموصل لابل حتى رسميات الحكومة التركية تمنع استعمال كلمة كردستان ويقال ان القيادة فيها تمتنع عن استعمال كلمة كردستان حتى لو استعملت على كازينوات ( الدانس ) كما فعلت رئيسة الوزراء الاسبق تانسوتشلر حيث احتجت لدى الجيك على منح اجازة لكازينو ( للدانس ) واليوم يقول القائد التركي نحن نرفض دولة كردستان حتى في الارجنتين .

نحن نتمنى ان نقف متكاتفين متعاملين بنظافة لا ان نستغفل كي يخرج علينا البعض مهددين بكركوك لابل لايعترفون حتى بسدنة الكعبة .

  

related

المرأة والحساب الخاطئ

Date: 2020-09-17 18:22:44

المستشار

Date: 2020-09-11 11:32:56

لبوة رائعة سودت الاعلام

Date: 2020-08-30 14:30:50

للامارات مستشارين

Date: 2020-08-20 15:08:23

بلدروز

Date: 2020-07-03 14:30:29

انا الغريق فلا اخشى من البلل

Date: 2020-06-21 18:12:57

وايديك ان طالت فلا تغترر بها

Date: 2020-06-08 22:28:52

هل نحن جيل الجسر

Date: 2020-06-02 17:31:21